تدشين وإطلاق مشاريع تنموية بورزازات

تم، مؤخرا، إطلاق وتدشين العديد من المشاريع التنموية في مختلف المجالات بإقليم ورزازات، وذلك بمناسبة احتفال الشعب المغربي بالذكرى الخامسة والستين لعيد الاستقلال.

وهكذا، أشرف عامل إقليم ورزازات، عبد الرزاق المنصوري، على تدشين ستة مشاريع تنموية وإطلاق مشروعين آخرين بقيمة إجمالية بلغت 106 مليون درهم، وهي موزعة على عدد من الجماعات الترابية بالإقليم.

وحسب بلاغ لعمالة الإقليم، فإن هذه المشاريع تهم تزويد ثمانية دواوير بالجماعة الترابية “توندوت” بالماء الصالح للشرب، وكذا تدشين الثانوية التأهيلية الخوارزمي بمدينة تازناخت، والتي يستفيد منها ما يفوق من 600 تلميذ وتلميذة.

وأضاف المصدر أنه تم، في نفس السياق، إحداث وحدة لتثمين العسل بمركز “تمدلين” بالجماعة الترابية “أيت زينب”، لفائدة 500 نحال منخرط في 70 تنظيم مهني لمربي النحل بالإقليم، كما كما تم تدشين مركز سوسيو ثقافي ورياضي، وملعب لكرة القدم مكسو بالعشب الاصطناعي بحي تامسينت بمدينة ورززات.

أما عن المشاريع التي تم إطلاقها، فهي تتعلق بالبرنامج القطاعي المندمج الخاص باستصلاح الري الصغير والمتوسط بإقليم ورززات، الذي يهم كل الجماعات الترابية التابعة للعالم القروي بالإقليم، وكذا مشروع تزويد سبعة (7) دواوير تابعة للجماعة الترابية ايت زينب بالماء الصالح للشرب، وتحسين مردودية منشآت توزيع الماء الصالح للشرب لمدينة ورززات، وللجماعة الترابية “ترميكت”، والذي يمكن من انجاز نظام تتبع عن بعد، لمعرفة أماكن التسربات وتقليص آجال تدخلات الفرق التقنية المكلفة بالصيانة والإصلاحات.

يشار إلى أن هذه المشاريع تندرج في إطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووزارة الداخلية ووزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

كما ساهم في هذه المشاريع كل من وزارة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، ووزارة الثقافة والشباب والرياضة، والمجلس الإقليمي لورززات، والجماعة الترابية لورززات، وباقي الجماعات الترابية بالإقليم والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ـ قطاع الماء،والوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان وتعاونيات قطاعي الفلاحة والصناعة التقليدية وجمعيات المجتمع المدني.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail