مصرع 11 مهاجرا على الأقل إثر غرق قاربهم قبالة ليبيا

لقي 11 مهاجرا على الأقل حتفهم الأحد إثر غرق قاربهم قبالة ليبيا، وفق ما أفادت المنظمة الدولية للهجرة.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة صفاء المساهلي في تغريدة على تويتر إن “11 مهاجرا على الأقل غرقوا صباح الأحد إثر انقلاب قاربهم قبالة ليبيا، وفق شهادة عشرة ناجين أنقذهم صيادون وخفر السواحل”. ولم تحدد المساهلي مكان وقوع الحادث.

وتأتي هذه المأساة الجديدة عقب حادثتي غرق أخريين اسفرتا عن مصرع خمسة مهاجرين الخميس قبالة جزيرة لامبيدوسا الإيطالية، و15 مهاجرا بينهم طفلان الاثنين قبالة مدينة صبراتة الساحلية غرب ليبيا، وفق المنظمة.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة على موقعها الجمعة “انقلب قارب بعد ظهر الخميس قبالة لامبيدوسا في إيطاليا. وأنقذ صيادون 15 ناجيا من ليبيا والمغرب وتونس والجزائر (…). وبين المفقودين أو بين من يعتبرون متوفين أربعة ليبيين ومغربي”.

وأضافت المنظمة أن “أكثر من 430 ليبيا حاولوا الوصول إلى إيطاليا هذا العام، مقابل 240 خلال الفترة نفسها العام الماضي”، ما “يعكس الظروف القاسية في البلد”.

من جهته قال رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا فريديريكو سودا على تويتر “تتواصل خسارة الأرواح وسط المتوسط التي ننبه إليها منذ أعوام وهي مرتبطة مباشرة بقلة عمليات الانقاذ في البحر”.

وجرى منذ كانون الثاني/يناير اعتراض نحو عشرة آلاف مهاجر في البحر أعادهم خفر السواحل الليبيون إلى ليبيا، ولقي 500 مهاجر على الأقل حتفهم هذا العام وسط البحر المتوسط، وفق المنظمة الدولية للهجرة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail