ندوة دولية تناقش “التغير المناخي، المؤهلات الترابية والعدالة البيئية” في دجنبر بفاس

تلتئم يومي 16 و17 دجنبر المقبل بفاس ندوة دولية حول “التغير المناخي، المؤهلات الترابية والعدالة البيئية”.

ويندرج اللقاء الذي ينظمه مختبر “التراب، التراث والتاريخ” لكلية العلوم الانسانية- ظهر المهراز في إطار مشروع ابن خلدون الذي يموله المركز الوطني للبحث العلمي والتقني.

وتهدف الندوة الى تسليط الضوء على مخاطر التغير المناخي ووضعها في قلب النقاش حول السياسات الترابية في أفق إبراز الى أي حد يمكن للتغيرات المناخية أن تؤثر على المؤهلات الترابية وتفضي الى مظالم بيئية.

وينطلق المنظمون من أنه في غياب تقويمات ملائمة تساهم في تنمية ترابية تشاركية، ستكون العواقب أشد من حيث تكريس الهشاشة والحد من ولوج الموارد المحلية.

وفي أفق ايجاد إجابات حول مختلف الاشكاليات المطروحة، ستتوزع أشغال الندوة على ثلاثة محاور رئيسة تشمل “التغير المناخي، التكيف، المقاومة والهجرات”، “المؤهلات والديناميات الترابية” و”الحيف البيئي: المفاهيم والمقاربات ودراسات حالة

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail