روسيا والمغرب عازمان على تكثيف وتعميق الحوار السياسي حول القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك

أش بريس/ الرباط

أفاد بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن المغرب وروسيا عازمان على تكثيف وتعميق الحوار السياسي حول القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

وخلال لقاء جمع الممثل الخاص لرئيس الاتحاد الروسي للشرق الأوسط والدول الإفريقية، نائب وزير الخارجية الروسي،  ميخائيل بوغدانوف، وسفير المملكة المغربية في موسكو  لطفي بوشعرة، اليوم الأربعاء، أكدا على استعداد موسكو والرباط لتكثيف وتعميق الحوار السياسي حول القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأضاف البلاغ أنه تم خلال اللقاء مناقشة القضايا الراهنة المتعلقة بمواصلة تطوير العلاقات الثنائية متعددة الأوجه ، بما في ذلك الاستعدادات للاجتماع الدوري القادم للجنة الروسية المغربية المشتركة الحكومية للتعاون الاقتصادي والعلمي والتقني في موسكو.

كما تبادل الطرفان وجهات النظر حول الوضع في شمال إفريقيا ومنطقة الصحراء والساحل، ولا سيما ليبيا ومالي، مع التركيز على مهام التسوية السياسية الدبلوماسية في المنطقة، وفق المصدر ذاته

وكان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة قد أجرى يوم 11 شتنبر الجاري، مباحثات هاتفية مع وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف.

وتندرج هذه المباحثات في إطار الشراكة الاستراتيجية المعمقة القائمة بين المغرب وروسيا، التي تم إبرامها خلال الزيارة التاريخية للملك محمد السادس إلى موسكو في مارس 2016.

وخلال هذه المباحثات الهاتفية، نوه الوزيران بالدينامية الإيجابية التي تميز العلاقات بين البلدين.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail