القضاء الجزائر يُدين الصحفي خالد درارني بسنتين سجنا

حكم القضاء الجزائري اليوم الثلاثاء 15 شتنبر على الصحافي خالد درارني بعامين سجنا بتهمة تتصل بمنشوراته خلال تغطيته للحراك الشعبي المطالب بالتغيير الذي شهدته البلاد العام الماضي، وقال مصطفى بوشاشي، وهو محامي الصحافي الجزائري، إنه سيطعن في الحكم أمام المحكمة.

وكان الادعاء العام قد طالب بأربع سنوات سجنا لدرارني، وقد انتقدت عدة جهات هذا الحكم، فيما اعتبرته منظمة مراسلون بلاحدود دليلا على مضي السلطات الجزائرية في التضييق على حرية التعبير.

وكانت الجزائر قد شهدت احتجاجات شارك فيها عشرات الصحفيين والمدافعين عن حقوق الانسان بالعاصمة الجزائرية تطالب بتخفيف القيود المفروضة على حرية الرأي والتعبير في البلاد.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail