أمزازي يبرز مكانة تأهيل الرأسمال البشري في إعداد النموذج التنموي الوطني

أش بريس/ متابعة

قال سعد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم الجمعة بالرباط، إن تأهيل الرأسمال البشري سيحظى بمكانة خاصة واستراتيجية في إعداد النموذج التنموي الوطني.

وأضاف أمزازي، في كلمة خلال الحفل الختامي للاستشارة الموسعة في الوسط المدرسي، الذي احتضنه مقر أكاديمية المملكة، أن هذه المبادرة المنظمة بطريقة مشتركة بين وزارة التربية الوطنية واللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، حول موضوع “مغرب الغد”، تشكل فرصة للتأكيد على أهمية المدرسة المغربية في تأهيل الرأسمال البشري الذي سيحظى بمكانة أساسية واستراتيجية في إعداد النموذج التنموي الوطني.

وتهدف الاستشارة الموسعة في الوسط المدرسي التي تم إطلاقها يوم ثاني أبريل المنصرم تحت شعار “مغرب الغد”، إلى معرفة انتظارات وتطلعات وتصورات الشباب، وكذا الارتقاء بوعيهم حول القضايا الوطنية الكبرى وتشجيع مشاركتهم المدنية والوطنية.

وخلال هذا الحفل، تم تتويج 22 تلميذا وذلك بفضل جودة وحجاج ووضوح أفكار المواضيع التي حرروها باللغات العربية والأمازيغية والفرنسية والانجليزية، كما حصل التلاميذ على شهادة للتميز من طرف الوزارة واللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، بالإضافة إلى حاسوب محمول لكل واحد منهم.

تجدر الإشارة إلى أن هذه المواضيع التي تم انتقاؤها من بين 3277 موضوعا تحليليا تلقتها اللجنة من جميع جهات المملكة، سيتم إرفاقها بتقرير للجنة الخاصة بالنموذج التنموي في شكل ملخص، ليتم نشرها على الموقع الإلكتروني اللجنة وإدراجها كمساهمات.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail