التدريس عن بعد في ظل جائحة كورونا محور ندوة بكلميم

نظمت جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض فرع كلميم وجمعية الأساتذة المجددين فرع كلميم، الجمعة، ندوة جهوية عن بعد حول “التدريس عن بعد في ظل الظروف الراهنة والافاق المستقبلية”.

وسعت الندوة إلى تقديم آراء مختلف الفاعلين في العملية التربوية على اختلاف درجاتهم في التدريس عن بعد الذي تم إقراره كوسيلة لضمان الاستمرارية البيداغوجية بسبب جائحة فيروس كورونا التي أثرت على الدراسة الحضورية نظرا لطبيعة التدابير الاحترازية التي فرضتها.

وشارك في الندوة فاعلون يمثلون الطيف التربوي والتعليمي والتلاميذي من أساتذة وتلاميذ وأطر إدارية وجمعوية ومفتشين قدموا خلال اللقاء تقييمات مختلفة للتدريس عن بعد والآفاق التي يفتحها بالنسبة للمستقبل.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail