(كوفيد ـ 19)..المجلس العلمي ببلجيكا يدعو المسلمين إلى دفن جثث موتاهم في المقابر العمومية

دعا المجلس العلمي المعتمد لدى الهيئة التنفيذية للمسلمين ببلجيكا، أسر الأشخاص الذين وافتهم المنية على نحو طبيعي، إلى أن يقوموا بدفن جثث موتاهم في المقابر العمومية، لاسيما في المقابر التي خصص جزء منها لدفن أموات المسلمين.

وجاء في بلاغ لرئيس هذه الهيئة الدينية، الطاهر التجكاني، أنه ونظرا للظروف الحرجة التي يمر بها العالم أجمع في هذه الأيام، جراء انتشار فيروس كورونا، وما ترتب عليه من آثار، حتى أدى الأمر في أوروبا إلى أن تعطلت وسائل النقل البرية والبحرية والجوية، ومع تعذر تنظيم عمليات نقل جثث الموتى إلى بلدانهم الأصلية، فيجوز لأسر الأشخاص المتوفين “دفن الميت في البلد الذي توفي فيه بالمقبرة العمومية، وخاصة في المقبرة التي خصص جزء منها لدفن أموات المسلمين”.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail