المجلس الإقليمي لشفشاون يعقد دورة استثنائيةويصادق على اتفاقيات شراكة

عقد المجلس الإقليمي لشفشاون، الأربعاء بالقاعة الكبرى للاجتماعات بمقر عمالة الإقليم بمدينة شفشاون، دورة استثنائية خصصت للمصادقة على عدد من الاتفاقيات التي تتعلق بقطاعات التعليم العالي والسياحة والثقافة والتنمية الاجتماعية.

وصادق أعضاء المجلس الإقليمي لشفشاون بالإجماع خلال هذه الدورة الاستثنائية، التي انعقدت في جلسة فريدة بحضور عامل إقليم شفشاون، محمد علمي ودان، ورئيس المجلس الإقليمي، عبدالرحيم بوعزة، على اتفاقية شراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لتسوية الوضعية القانونية والمالية للعقار المخصص لبناء كلية متعددة التخصصات بشفشاون.

بهذا الخصوص، وافق أعضاء المجلس أيضا على اقتناء قطعة أرضية تابعة لملك الدولة الخاص بثمن تقديري تقترحه لجنة التقويم. وتروم اتفاقية الشراكة توفير الامكانات المادية والتقنية لإنشاء كلية متعددة التخصصات بشفشاون، من أجل تقريب التعليم العالي والبحث العلمي من طلبة الإقليم، سواء بالوسطين الحضري أو القروي.

من جهة أخرى، تمت المصادقة على اتفاقيتي شراكة مع وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، تتعلق الأولى بتنظيم الملتقى الدولي الثاني للتصوف بشفشاون بين 2 و 5 أبريل المقبل، فيما تهم الثانية تثمين الفضاءات المحيطة بالقصبة التاريخية للمدينة العتيقة بشفشاون والموقع السياحي أقشور بالجماعة الترابية تلمبوط.

أما في القطاع الاجتماعي، فقد صادق أعضاء المجلس الاقليمي على اتفاقية شراكة مع المديرية الاقليمية للتعاون الوطني وتعاونية تنمية القراءة لإنجاز مركز حنان للدعم المدرسي والطفولة المبكرة، وتهدف هذه الاتفاقية تجهيز مقر مركز حنان بالعتاد اللازم، من أجل المساهمة في التنشيط الثقافي والاجتماعي، من خلال دعم مشروع التعاونية الذي سيساهم أيضا في الارتقاء بالتحصيل الدراسي لفائدة نزلاء دار الأطفال ودار الطالبة.

ووافق المجلس الإقليمي على ثلاثة مقررات، تتعلق أساسا بإلغاء بعض الاعتمادات المالية بالجزء الثاني من الميزانية الإقليمية ما مجموعه (2,05 مليون درهم)، وأيضا برمجة فائض السنة المالية 2019 (6,08 مليون درهم).

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail