مهرجان وليلي الدولي لموسيقى العالم التقليدية من 23 الى 26 غشت

تنظم وزارة الثقافة والاتصال بشراكة مع مجلس جهة فاس مكناس، الدورة العشرون لمهرجان وليلي الدولي لموسيقى العالم التقليدية، في الموقع الأثري وليلي ومدينة مكناس، من 23 الى 26 غشت الجاري.

وتندرج هذه التظاهرة، المنظمة تحت رعاية الملك محمد السادس، تحت شعار “مهرجان وليلي الدولي، ملتقى لحوار الثقافات ولتلاقح الفنون”، ضمن سلسلة مهرجانات فن وتراث التي وضعتها الوزارة في إطار استراتيجيتها الرامية للحفاظ على الموروث الثقافي والفني.

وتجمع فعاليات دورة هذه السنة من المهرجان، التي تستضيف كندا ـ الكبيك، كضيف شرف، بين التبادل الثقافي والتلاقح الفني، من خلال برمجة سهرات فنية يحييها فنانات وفنانون وفرق تراثية، من داخل المغرب ومن خارجه، يستعرضون أنماطا وألوانا من الابداع الفني والتراث الموسيقي التقليدي.

وتشارك في الدورة فرق من كل الكوت ديفوار، والصين، والنمسا، وكندا إضافة إلى المغرب.

وتتميز هذه الدورة كذلك بعودة مهرجان وليلي إلى حضنه الطبيعي والأصلي (موقع وليلي الأثري)، الذي انطلق منه سنة 2000، حيث ستنظم به فعاليات حفل الافتتاح الرسمي، من خلال مجموعة من العروض، من بينها إبداع فني خاص بالدورة، تجسدها لوحة موسيقية، سفر عبر وليلي.

ويعتبر مهرجان وليلي الدولي لموسيقى العالم التقليدية، المهرجان الوحيد من نوعه في المغرب، الذي يرتبط بموقع أثري وتاريخي قديم، شأنه في ذلك شأن مهرجانات المواقع الأثرية الكبرى، كمهرجان جرش، ومهرجان قرطاج…، ويشكل موعدا سنويا لمد الجسور بين الماضي والحاضر والمستقبل، والاحتفاء بالموروث الثقافي بمختلف تلاوينه وتعبيراته وانتماءاته الجغرافية، وبالإبداع الفني.

وسيفتتح المهرجان يوم الجمعة بحفل فني يحتضنه الموقع الأثري وليلي ابتداء من الساعة الثامنة والنصف ليلا بمشاركة مجموعة الموسيقى التقليدية الصينية “بيجين كويوا“، ومجموعة التراث لفن الحضرة الشفشاونية برئاسة الفنانة حنان مضيان (شفشاون) والفرقة الإسماعيلية للموسيقى العصرية برئاسة الأستاذ منتصر حمالا، ثم الفنانة فاتن هلال بك (المغرب).

وستتواصل فعاليات المهرجان يوم السبت بكناس في حفلات تحتضنها ساحة الهديم ابتداء من الثامنة والصنف ليلا بمشاركة كل من مجموعة الفنان عبد الرحيم العمراني (فاس، المغرب) ومجموعة الثلاثي “المو لو ل ون الكبار”(كندا ـ الكبيك)، ضيف الشرف والفنانة أميمة أمسعدي (سلا، المغرب) الفنان أسامة فاضل (الرباط، المغرب).

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail