محسن: المرأة الإفريقية رائدة وتملك طاقة كفيلة بتعزيز مشاركتها في اتخاذ القرار

أش بريس/ زينب أبو عبد الله

شاركت بشرى محسن ( إطار بحزب الحركة الشعبية)،  في البرنامج الثاني للقيادة النسائية الثلاث لشبكة إفريقيا الليبرالية مؤخرا في أديس أبابا بإثيوبيا ضمن أربعة عشر امرأة تمثل الأحزاب السياسية الليبرالية في جميع أنحاء افريقيا.

البرنامج، الذي يتوخى الرفع من معاريف و مهارات وقدرات المشاركات التي ستساعدهم على التقدم في أدوار قيادية في الأحزاب الأعضاء في(ALN ).

بشرى، التي عبرت عن إعجابها بالمبادرة لكونها تكشف عن القدرات والطاقات التي تمتلكها الكفاءات القيادية النسائية لاسيما المرأة الإفريقية، قالت إن مشاركتها في البرنامج لم تكن تكليفا من حزبها أو جهة معينة، بل نالته عن استحقاق ( ..تبتسم..)، موضحة أن الحزب قدم 3 ملفات ل3 مرشحات، لكنها وبفضل تفوقها على المرشحتين الأخرتين في اتقان اللغتتين الفرنسية والإنجليزية تمكنت من اجتياز اختبار شفوي في التواصل عن جدارة واستحقاق.

الإطار في حزب ” السنبلة” التي أبرزت أن هذه التجربة مكنتها من الإحتكاك مع الكفاءات القيادية النسائية الإفريقيات رائدات بقدراتهن وطاقاتهن الكفيلة بتعزيز والرقي بمشاركتهن في مسلسل اتخاذ القرار وتسيير الشأن العام على كافة المستويات،  تحدثت أيضا عن التزام ومثابرة المرأة المغربية المؤهلة  في مختلف المجالات بما فيها الحياة السياسية انسجاما مع التوجهات الملكية السامية التي تحث على إيجاد الآليات الناجعة لتشجيع حضورها الملائم والأوسع من خلال تشجيع ودعم مشاركتها الفعالة  في مسلسل اتخاذ القرار، وانخراطها في تسيير الشؤون العامة على كافة المستويات عن طريق الولوج العادي والطبيعي للمؤسسات التمثيلية.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail