وزارة التربية تبرم 6اتفاقيات للتربية الدامجة للأطفال “المعاقين”

أبرمت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الأربعاء بسلا، ست اتفاقيات شراكة مع مجموعة من الهيئات والمؤسسات وجمعيات المجتمع المدني العاملة في مجال الإعاقة، وذلك على هامش اللقاء الوطني لتفعيل برنامج التربية الدامجة.

وهكذا، وقعت الوزارة اتفاقية شراكة مع قطب التربية بمنطقة المغرب العربي التابع لمنظمة “إعاقة دولية” تهم دعم قدرات الأسر والجمعيات في مجال التربية الدامجة.

كما وقعت الوزارة اتفاقية شراكة مع تحالف الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة، حول إنجاز المشاريع الرامية إلى تمكين الأطفال ذوي التوحد من التمدرس.

أما الاتفاقية الثالثة، فهي رباعية الأطراف بين الوزارة والوكالة الأمريكية للتعاون الدولي وجامعة محمد الخامس ومؤسسة للا أسماء للصم، حول التكوين الأساسي والمستمر للأطر التربوية في مجال تربية وتعليم الأشخاص الصم.

ووقعت مديرية المناهج بالوزارة والشبكة الوطنية للتأهيل المجتمعي، على اتفاقية ثنائية حول إنجاز المشاريع الرامية إلى تمكين الأطفال في وضعية إعاقة من التربية الدامجة.

وتشمل الاتفاقية الخامسة بين مديرية المناهج بالوزارة والمرصد المغربي للتكوين والبحث في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التربوية، إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التربوية في البرامج التعليمية للأطفال في وضعية إعاقة.

وبخصوص الاتفاقية الأخيرة، التي وقعها المركز الوطني للتجديد التربوي والتجريب وجمعية علم لأجل المغرب، فهي تقوم على التعاون في مجال التعليم الأولي والتربية الدامجة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail