مطار طنجة ابن بطوطة يسجل ارتفاعا حركة النقل الجوي

يواصل مطار طنجة ابن بطوطة الارتفاع المطرد في نشاط حركة النقل الجوي المسجل منذ بداية العام بتحقيق نمو بنسبة 19,11 في المائة خلال شهر أبريل المنصرم.

وأفادت معطيات صادرة عن المكتب الوطني للمطارات أن عدد المسافرين الذين مروا من المطار خلال أبريل الماضي بلغ 117 ألفا و 79 مسافرا، مقابل 98 ألفا و 298 مسافرا خلال أبريل من العام الماضي، وهو ما يعادل حصة بنسبة 5,07 في المائة من مجموع حركة النقل الجوي بكافة مطارات المملكة.

ومنذ بداية العام وحتى متم أبريل الماضي، استعمل مطار طنجة ابن بطوطة الدولي حوالي 390 ألفا و 139 مسافرا، مقابل 335 ألفا و 91 مسافرا خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، وهو ما يعادل نموا بنسبة 16,43 في المائة.

ويمثل هذا الأداء حصة بنسبة 4,92 في المائة من مجموع حركة الطيران المسجلة بمختلف مطارات المملكة، ليحافظ بذلك مطار طنجة على مرتبته الخامسة على الصعيد الوطني، بعد مطارات كل من محمد الخامس بالدار البيضاء (40,06 في المائة) ومراكش – المنارة (26,92 في المائة) وأكادير – المسيرة (8,59 في المائة) وفاس – سايس (5,94 في المائة).

يذكر أن مطار طنجة ابن بطوطة الدولي اختتم عام 2018 بنمو سنوي لحركة المسافرين بنسبة 4,97 في المائة، حيث بلغ عدد مستعملي المطار ما مجموعه مليون و 127 ألفا و 541 مسافرا، مقابل مليون و 74 ألفا و 177 مسافرا خلال عام 2017.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail