الشرطة الإيطالية تعتقل شخصين قريبن من تنظيم الدولة الإسلامية

اعلنت الشرطة الإيطالية أن شابا من باليرمو في صقلية في الرابعة والعشرين من عمره اعتنق الاسلام، ومغربيا في الثامنة عشرة من عمره، يشتبه بأنهما خططا لشن هجمات باسم تنظيم الدولة الاسلامية، اعت قلا الاربعاء في ايطاليا.

وقد اعتقل الشابان في مقاطعتين مختلفتين من منطقة ميلانو.

وذكرت النيابة العامة في باليرمو، أنهما كانا “مستعدين للهجوم”. وحتى لو لم يتم الكشف عن أي مشروع محدد، فقد اتضحت فرضية شن هجوم في إيطاليا، بمقدار ما اوقفت هزيمة تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا خططهما للذهاب من اجل القتال هناك.

ويقول المحققون إنهما تدربا على القيام بهذه المهمة: استخدام الأسلحة، والاستعداد البدني والعسكري، وتحميل تعليمات على تسجيلات فيديو حول تقنيات حرب العصابات أو العمليات الانتحارية.

ويشتبه أيضا بأنهما بحثا ونشرا على شبكات التواصل الاجتماعي، عن كثير من الوثائق واشرطة الفيديو الدعائية لتنظيم الدولة الاسلامية، مما قد يشكل جنحة تحريض على الجريمة.

وكان الإيطالي الذي اعتنق الاسلام جنح إلى التطرف منذ 2017، في باليرمو أولا، ثم في شمال إيطاليا، حيث ذهب يبحث عن عمل، مزودا برخصة قيادة شاحنات.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail