النسخة الثانية لليوم الوطني للأمراض النادرة في 23 فبراير الجاري بالدار البيضاء

ينظم ائتلاف الأمراض النادرة بالمغرب، يوم 23 فبراير الجاري بجامعة محمد السادس لعلوم الصحة بالدار البيضاء ، النسخة الثانية لليوم الوطني للأمراض النادرة.

وذكر المنظمون، في بلاغ لهم ، أن هذا الملتقى العلمي المنظم تحت شعار ” أمراض نادرة ذات نوبات حادة ” يروم تسليط الضوء على مجموعة من الأمراض المرتبطة أساسا بدورة اليوريا، حيث يوجد خلل في تحويل الأمونيا، وهو ما يفضي إلى فرز سموم تستهدف الدماغ والكبد ، وذلك بسبب تحول البروتين إلى اليوريا ، الذي يتم التخلص منه بواسطة الكلي.

ويتضمن برنامج هذه النسخة نقاشات حول مرض “البورفيريا” الناجم عن نقص في الانزيمات اللازمة لتكوين “الهيم” ،المكون الرئيسي للكويرات الحمراء ، وكذلك على التضخم الخلقي للغذة الكظرية ومرض “بومبي” ، وهو مرض عضلي أنزيمي تمكن العلماء مؤخرا من إيجاد علاج جديد له .

كما ينصب النقاش بالمناسبة على مختلف حالات طوارئ ، ودور الأطباء العامون والاخصائيون في عملية التكفل بالأمراض النادرة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail