إطلاق مجموعة عمل حول التجديد الحضري

جرى اليوم الاثنين بالرباط إطلاق مجموعة عمل حول التجديد الحضري في إطار تنفيذ مخطط عمل الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط برسم سنة 2019.

وأوضح بلاغ لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، أن إطلاق مجموعة العمل والذي تم بحضور رؤساء جمعيات تعمل في مجال الحفاظ على التراث، إلى جانب مهندسين معماريين وخبراء في مجال تأهيل التراث، شكل مناسبة للتعريف بمهام الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط وفتح نقاش وتفكير جماعي حول موضوع التجديد الحضري.

وقال وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة عبد الأحد الفاسي الفهري خلال أول اجتماع لمجموعة العمل حول التجديد الحضري إن هذا اللقاء فرصة للمهنيين لتبادل التجارب في مجال التجديد الحضري وتقاسم المعارف حول هذا الموضوع والمنهجيات التي ستعتمد في التذخلات المستقبلية للوكالة وسبل مواكبتها.

وأشار إلى أن هذه المقاربة التشاركية التي أطلقتها الوزارة أساسية من أجل ضمان انخراط جميع المتدخلين في إنجاح مهام الوكالة خاصة في مجال تأهيل الأنسجة العمرانية وتحسين ظروف عيش وسكن المواطنين.

شارك في هذا اللقاء الذي تمحور حول ” التجديد الحضري” الكاتب العام لقطاع الإسكان وسياسة المدينة والكاتب العام لقطاع إعداد التراب الوطني والتعمير و المدراء المركزيون بالوزارة ورؤساء رؤساء جمعيات تعمل في مجال الحفاظ على التراث وجامعيون ومهندسون معماريون وخبراء في تأهيل التراث.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail