الاتحاد الجهوي لنقابات الدارالبيضاء الكبرى ينتفض ضد سياسة الحكومة

أش بريس/ متابعة

خاض الاتحاد الجهوي لنقابات الدار البيضاء الكبرى مسيرة إحتجاجة حاشدة صباح اليوم السبت 12 يناير 2019 جابت شارع الجيش الملكي، استنكارا لخرق الحريات النقابية وعدم الاستجابة لمطالب الطبقة العاملة، التي حضرت بقوة في هذا الشكل النضالي.

وأدان المحتجون “تعطيل الحكومة للحوار الاجتماعي الجاد والمسؤول المفضي لتعاقدات اجتماعية عادلة ومنصفة” و في مقدمتها الزيادة في الأجور في القطاع الخاص والقطاع العام وشبه العام وفي المعاشات.

كما نددوا بعجز السلطات المعنية في “معالجة وتسوية النزاعات الاجتماعية المندلعة بسبب هضم الحقوق المشروعة وعلى رأسها الحقوق والحريات النقابية وتجاهل المطالب العادلة

وكان المجلس الوطني للاتحاد المغربي للشغل قد أعلن يوم 27 دجنبر 2018 جعل شهر يناير 2019 شهرا للاحتجاج والاستنكار للسياسات الحكومية تجاه الطبقة العاملة المغربية.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat