المغرب الفاسي يعزز صفوفه بأربعة لاعبين جدد

عزز فريق المغرب الفاسي لكرة القدم صفوفه بأربعة لاعبين جدد، على أمل بناء فريق قوي والعودة إلى تحقيق نتائج جيدة تؤهله للانتقال للدوري الممتاز للبطولة الوطنية في كرة القدم.

ويتعلق الأمر بالخصوص باللاعبين الشرقي البحري لاعب وسط الميدان والجناح الأيسر محمود مهدي الذي كان يلعب في وداد تمارة وكلاهما وقعا مع الفريق عقدا لسنتين ونصف السنة.

وبإمكان المدرب هشام الإدريسي الاعتماد أيضا على خدمات كل من لاعب وسط الميدان المهاجم محمد زغينو الذي ساهم في الموسم الماضي في صعود مولودية وجدة للبطولة الاحترافية وقد وقع على عقد مدته سنة ونصف السنة مع المغرب الفاسي.

أما اللاعب الرابع فهو رشدي علي الظهير الأيمن الذي سيعزز الفريق خلال الأشهر الستة المقبلة، الذي سبق له وأن لعب مع الوداد البيضاوي، وأولمبيك آسفي، ومولودية وجدة، وشباب أطلس خنيفرة.

في مقابل هذه الاختيارات الجديدة يرتقب أن يتخلى مدرب الفريق عن العديد من اللاعبين الذين لم يكونوا مقنعين الى غاية اليوم.

يذكر أن المغرب الفاسي فاز ببطولة المغرب في كرة القدم لأربع مرات سنوات (1965و 1979و 1983و 1985)، إضافة لكأس الاتحاد الأفريقي، والكأس الافريقية الممتازة وأربعة كؤوس العرش (1980 و 1988 و 2011 و 2016).

ويحاول الفريق حاليا تحقيق نتائج إيجابية تمكنه من العودة الى البطولة الوطنية الممتازة في كرة القدم (اتصالات المغرب).

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat