البام يدعو الحكومة إلى إعادة النظر في طريقة تدبيرها

دعا حزب الأصالة والمعاصرة الحكومة إلى إعادة النظر في طريقة تدبيرها، مشيرا في بلاغ له إلى أن مشروع القانون المالي لسنة2019 سيكون ” مؤشرا سياسيا دالا على إرادة الحكومة، سواء من حيث التفاعل المطلوب مع الخطب الملكية التي أعادت صياغة وترتيب أولويات العمل الوطني، أو من حيث الاستجابة لحاجات وانتظارات المواطنين الملحة، أو من حيث تحسين المؤشرات التنموية الدالة وطنيا ودوليا”.

واعتبر المكتب السياسي للحزب خلال اجتماعه الاسبوعي الثلاثاء الخدمة العسكرية للشباب “مبادرة من شأنها العمل على ترسيخ قيم المواطنة والمساهمة في تيسير سبل الاندماج المهني للشباب” مشيرا إلى أن الحزب “حريص على دعوة جميع الفاعلين للانخراط في تعبئة وطنية شاملة، والمساهمة في التوعية والتحسيس وسط الشباب بأهمية هذه المبادرة وإيجابية مردوديتها ونجاعتها”.

وتطرق المكتب كذلك للنقاش الدائر حول بعض الكتب المدرسية، حيث اكد على “ضرورة استحضار المصلحة العامة، وعدم الانجرار وراء المزايدات السياسية والخطابات الشعبوية، والتوجه إلى القضايا الأساسية لمنظومة التربية والتكوين، ذات الصلة بتمكين المواطن من حقه في التربية والتعليم على قاعدة تكافؤ الفرص بين جميع الأطفال وجميع الجهات والمناطق، وترسيخ قيم المواطنة وحقوق الإنسان لدى الأجيال الصاعدة، وتجسير الهوة بين التكوين والاندماج الاجتماعي والمهني، وتمكين المتعلمين من امتلاك الملكات اللغوية، وإدماج اللغة الأمازيغية في المنظومة التربوية”.

كما أكد المكتب السياسي مجددا موقف الحزب الثابت في شأن قضية الوحدة الترابية للمملكة واستعداده الدائم لمواصلة الدفاع عنها والتصدي لكل محاولات الأعداء التي تستهدف بلدنا وتسعى للنيل منه.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat