القنيطرة..”نوڤاريس” تدشن أول مصنع لأجزاء السيارات بشمال إفريقيا

افتتحت مجموعة “نوڤاريس” العالمية لصناعة أجزاء السيارات، اليوم الأربعاء، موقعا إنتاجيا هو الأول بالمغرب وشمال إفريقيا، والذي احتضنته المنطقة الصناعية بالقنيطرة، ليعزز من موقع المدينة على خارطة قطاع تصنيع السيارات.

وحسب ما نقلته منابر إعلامية، فإن المصنع، الذي أنجز على مساحة إجمالية تقدر بأزيد من 10 آلاف متر، سيمكن من إنتاج أنظمة وأجزاء المحركات – مصافي الهواء وأغطية المحركات الصوتية، وكذلك الأجزاء الخارجية مثل الأعمدة، وواقيات الطين، وقضبان السقف (barres de toit)، وأغطية وقاية أسفل المحركات، وأجزاء داخلية، مثل لوحات أجهزة القياس.

وحسب المصدر ذاته، فإن مصنع القنيطرة يضم حاليا 70 مستخدما، ويُرتقب أن يتضاعف عدد العاملين به، من الآن وحتى سنة 2019، لينتقل إلى 225 عامل في أفق سنة 2020. ويُرتقب أن يمثل هذا الفرع حوالي 3 في المائة من رقم المعاملات العالمي لمجموعة نوڤاريس، والذي بلغ العام الماضي 12 مليار دولار حققتها من خلال مصانعها المنتشرة في آسيا وأوربا وأمريكا اللاتنية.

وتسعى نوفاريس إلى التواجد بالقرب من زبنائها عبر مصنعي السيارات المتواجدين بالمغرب خصوصا شركة رونو بطنجة، ومجموعة PSA المالكة للعلامة التجارية سيتروين وبوجو، وهي المجموعة التي افتتحت مؤخرا منشآت جديدة بمدينة القنيطرة لا تبعد إلا 15 كيلومترا عن مشروع نوفاريس.

وبحسب مسؤولي الشركة، فإن هذا الاستثمار يندرج في إطار عملية التوسع الدولية التي تشهدها المجموعة، في عدد من بلدام العالم كرومانيا والمكسيك، حيث تعمل الشركة ب21 بلدا تمتلك فيها أزيد من 40 مصنعا لصناعة أجزاء السيارات.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat