“لارام” والجمعية المغربية لربابنة الطائرات تنهيان الاضراب

أعلنت شركة الخطوط الملكية المغربية والجمعية المغربية لربابنة الطائرات، مساء اليوم الثلاثاء، عن التوصل إلى اتفاق يضم نقط التوافق ويعيد بناء مناخ الثقة.

وأعربت شركة لارام وجمعية ربابنة الطائرات، في بلاغ مشترك، عن ارتياحهما لإبرام هذا الاتفاق النابع من “وعيهما بالرهانات الأساسية الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه البلاد، والدور الأساسي لقطاع السياحة في جهود التنمية، والدور البارز الذي تضطلع به الشركة باعتبارها فاعلا رئيسيا في تطوير قطاع النقل الجوي وتكريس إشعاع المملكة، وأهمية ربابنة الطائرات المهنيين والحاجة الملحة إلى تمكينهم من ظروف عمل مثالية”.

وبعد أن عبرت الشركة والجمعية عن التزامهما بالعمل سويا على تحسين الخدمات المقدمة لزبناء الشركة، مبرزتين أن الاحترافية العالية للربابنة وروح الانضباط والوعي بالواجب لديهم تشكلان مقومين مهمين للشركة، أعربتا عن الشكر والامتنان للزبناء لوفائهم لشركة الخطوط الملكية المغربية.

و في الأيام الأخيرة تعالت احتجاجات المسافرين، الذين وجدوا أنفسهم عالقين في مطاري بروكسل وأمستردام، بسبب اضطراب رحلات الشركة.

وكانت نقابة الفدرالية الوطنية للنقل الجوي دعت طرفي النزاع إلى “حوار بناء” تفاديا لتكرار الأزمة التي شهدتها الشركة عام 2009 وأدت إلى خسائر وتسريح مستخدمين، قبل أن تستعيد توازنها اعتبارا من العام 2012.

وأطلقت الخطوط المغربية خطة تطمح إلى تعزيز أنشطتها في القارة الإفريقية.

يشار إلى أن اسطولها مكون من 58 طائرة تسير رحلات إلى 90 وجهة عبر العالم.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat