“الطرق الجديدة لعلاج سرطان الثدي” موضوع يوم دراسي في الدار البيضاء

ينظم المستشفى الجامعي الدولي الشيخ خليفة بالدار البيضاء بشراكة مع جامعة محمد السادس لعلوم الصحة، الاثنين المقبل، يوما دراسيا حول موضوع الطرق الجديدة لعلاج سرطان الثدي.

وأفاد بلاغ للمستشفى الجامعي الدولي الشيخ خليفة بأن هذا القاء الدراسي العلمي يأتي من أجل إطلاع المهنيين الصحيين والرأي العام على الطرق الجديدة لعلاج سرطان الثدي.

و ذكرت ورقة تقديمية لهذا اللقاء العلمي أنه في المغرب، يتم كل سنة تشخيص 40 ألف حالة جديدة للسرطان، 36 في المائة من هذه الحالات هي لنساء مصابات بسرطان الثدي، حسب الإحصائيات الصادرة عن وزارة الصحة.

و يتعلق الأمر بالسرطان الأكثر شيوعا عند النساء، إذ أن واحدة من بين ثماني نساء ستصاب بهذا المرض في مرحلة من حياتها. ومن هنا تأتي أهمية التشخيص والكشف المبكر

ووفقا لوزارة الصحة، فإن النساء المتراوحة أعمارهن بين 40 و69 سنة مدعوات لإجراء فحوصات مبكرة، لأن المرض يتطور في ثلاثة أرباع الحالات عند النساء اللواتي تتجاوز أعمارهن 50 سن.

و سيتم تنشيط هذا اليوم الدراسي العلمي من طرف أطباء فرنسيين ومغاربة على رأسهم البروفسور ريمي سالمون الطبيب الجراح في مجال السرطان و الاخصائي في سرطان الثدي المتقدم ،و البروفسور فيلبي بوزبوك الأخصائي في أمراض السرطان ورئيس قسم طب الأورام والدعم الطبي بمستشفى فوش بباريس ،و الدكتورة سكينة السقاط الأخصائية في أمراض السرطان، قسم الأورام بمستشفى فوش بباريس ،و الدكتورة وفاء كيكاني الأخصائية في أمراض السرطان بالمستشفى الجامعي الدولي الشيخ خليفة .

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat