فوز اليميني دوكي في انتخابات كولومبيا الرئاسية

انتخب المرشح اليميني إيفان دوكي رئيسا لكولومبيا مساء يوم الأحد متفوقا على منافسه اليساري جوستافو بيترو في فوز يهدئ المخاوف من أن النموذج الاقتصادي للبلاد سيتغير لكنه يثير احتمال تغيير معاهدة سلام أبرمت مع متمردين ماركسيين.

وبعد فرز الأصوات في 97 في المئة من الدوائر الانتخابية، حصل دوكي على 54 في المئة من الأصوات بينما نال بيترو 42 في المئة.

وكان المجلس قد أعلن في وقت سابق، عن عدم فوز أي من المرشحين في الانتخابات الرئاسية في الجولة الأولى، بعد معالجة 25.11 بالمئة من البروتوكولات، وحصل دوكي على 41.8 بالمئة من الأصوات، وبترو — 24.11 بالمئة.
بينما يجب على المرشح للفوز في الجولة الأولى الحصول على 50 بالمئة زائد صوت واحد.

يشار إلى أن دوكي هو مرشح حزب “الوسط الديمقراطي”، الذي يعتبر زعيمه الرئيس السابق ألفارو أوريبي، معارضا لاتفاقات السلام، التي تم التوصل إليها مع متمردي القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك). وفوز دوكي يمكن أن يؤثر على استمرار المفاوضات.

وتقدم بترو، مرشحا عن ائتلاف “كولومبيا الإنسانية” والحركة الهندية الاجتماعية البديلة. وكان محافظا للعاصمة بوغوتا من 2012 إلى 2015، وقبل ذلك كان عضوا في الكونغرس.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat