تسليم 107 مساكن وظيفية لأطر تربوية بالوسط القروي بالخميسات

جرى اليوم الأربعاء بجماعة خميس سيدي يحيى، بالنفوذ الترابي لإقليم الخميسات، تسليم 107 مساكن وظيفية لفائدة أطر تربوية بالوسط القروي بتكلفة إجمالية بلغت 18,5 مليون درهم.

وتهم هذه العملية، التي تندرج في إطار برنامج التأهيل الترابي للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية لفائدة الأطر التعليمية التابعة لمديرية وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالخميسات دوائر تيفلت (36 سكنا)، والخميسات (8 مساكن)، والماس (36 مسكنا)، والرماني (27 مسكنا).

ويروم هذا المشروع، الذي أشرف عليه عامل إقليم الخميسات منصور قرطاج، تحسين ظروف اشتغال الأطر التعليمية بهدف الرفع من مردوديتها التربوية والتعليمية بالوسط القروي.

وبلغت حصة المبادرة في هذا المشروع، الذي يشمل 190 مسكنا وظيفيا، ما مجموعه 24 مليون و379 ألف درهم درهم، فيما بلغت مساهمة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي مليون و713 ألف و332 درهم (إنجاز الدراسات التقنية).

وبحي الفرح بمدينة الخميسات، وفي إطار برنامج الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري، أعطيت انطلاقة أشغال تهيئة الطرق والتطهير السائل بكلفة مالية إجمالية بلغت 3,35 مليون درهم.

ويروم هذا المشروع الممول من ميزانية المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، دعم الولوج إلى البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية وتحسين ظروف عيش الساكنة وتشجيع الشباب على ممارسة الأنشطة الرياضية والرفع من جودة الخدمات الطبية.

وقد تم رصد مبلغ 1,56 مليون درهم سنويا منذ سنة 2011 أي ما مجموعه 10,92 مليون درهم إلى حدود سنة 2017 لهذا الحي الذي يبلغ عدد سكانه حوالي 3500 نسمة ويمتد على مساحة 24 هكتار، من أجل تحسين ظروف عيش ساكنته والتصدي للعجز القائم على مستوى البنيات التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية.

ويتعلق الأمر بالإنارة العمومية بكلفة إجمالية تقدر 1,05 مليون درهم وتهيئة ملعب « المعمورة » بكلفة إجمالية تقدر ب3,27 مليون درهم، ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 3,12 مليون درهم، واقتناء سيارة إسعاف ب600 ألف درهم ساهمت المبادرة الوطنية ب550 ألف درهم، وكذا تبليط الأرصفة بشارعي « محمد الزرقطوني » و »الصحراء المغربية » (مليون درهم) بتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بالإضافة إلى تبليط الأزقة وأشغال الصرف الصحي بغلاف ناهز مليون و56 درهم.

وفي إطار محاربة الهدر المدرسي خاصة في صفوف الفتيات والإسهام في الحد من أخطار الطريق، وتعزيزا للمبادرات الاجتماعية الرامية إلى العناية بالفئات الاجتماعية الهشة، عرفت جماعة خميس سيدي يحيى، تسليم حافلة للنقل المدرسي تم اقتناؤها بمبلغ 390 ألف درهم في إطار البرنامج الأفقي، ساهمت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ 300 ألف درهم.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat