دراسة: 5 عوامل تؤثر على العمر البيولوجي للإنسان

كشفت دراسة حديثة عن وجود خمسة عوامل تلعب دورًا مهمًا في التأثير على العمر البيولوجي للإنسان، حيث يمكن التأثير به عبر التحكم بهذه العوامل.

ووجدت مجموعة من علماء جامعة « ديكن » في أستراليا، أن هذه العوامل تؤثر على عمر الإنسان البيولوجي، وهي كما أوردتها الدراسة:

النظام الغذائي.
وجد الباحثون أن حمية البحر الأبيض المتوسط فعّالة بشكل خاص للحفاظ على الصحة مع التقدم في السن، حيث تدعم تلك الحمية صحة وقوة العضلات الوظيفية والعقلية، وتحد من القلق، وأمراض القلب والأوعية الدموية.

ويوصي الخبراء بأهمية تجنّب الكربوهيدرات والسكر، خاصة المشروبات السكرية، لأنها تسرّع من الشيخوخة.

التوتر.
وجد العلماء أن التوتر على وجه الخصوص له تأثير سلبي جدًا على « التيلوميرات »، وهي عبارة عن عدادات العمر بالحمض النووي، والتي يحدد طولها عمر وصحة خلايا الجسم.

ولذلك، يوصي الخبراء باتباع تقنيات التأمل والتنفس، وتخفيف الضغوط الواقعة على كاهلك بنسبة 25%.

التدخين.
التدخين عادة مضرة جدًا، ويرتبط دائمًا بانخفاض إنتاج “الكولاجين”، ما يضر بمرونة الجلد في أنحاء الجسم، وبالتالي يؤدي إلى ترهل الجلد وتجعده.

وكشفت الدراسة أن من يواصلون التدخين بمنتصف العمر يفقدون ما لا يقل عن 10 أعوام من حياتهم، كما كشفت أن الإقلاع عن التدخين قبل سن الثلاثين، سيجنّبك 97% من المخاطر الصحية المرتبطة بتلك العادة.

التلوث.
اعتبرت الدراسة أن عوادم السيارات تعتبر المادة الأكثر سمية بالنسبة للبشرة.

ووفقًا للبروفيسور “جان كروتمان”، يعتبر تلف الجلد نتيجة التلوث مصدر قلق كبير بالمقارنة بالأضرار الناجمة عن أشعة الشمس فوق البنفسجية.

ممارسة الرياضة.
وجد العلماء أن ممارسة الرياضة تبطّئ عملية الشيخوخة، وتقلل من عمرك البيولوجي حتى 10 سنوات، كما أوضحوا أن ممارسة الأنشطة البدنية أكثر تساعد على خفض السن البيولوجي، وإبطاء الشيخوخة.

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail
sans titre 1 CasualStat